Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

تسخيف العروبة!

 في ظل تسخيف مفهوم العروبة المقصود لدى أعداء الأمة تُرفع شعارات دعم "المحرومين"، ودم الحسين، أودعم أهل السنة، أو دعم الشيعة المحرمين بالعالم، أو شعارات الفينيقية والفرعونية والكنعانية المنفصلة عن الجذور العربية، وترفع كثير أطراف كالعادة علم فلسطين في ظل صراعات الاقليم، ونحن بمنأى كفلسطينيين عن تحويل الصراع المرتبط بوجودنا في ركب الامة الى صراع مذهبي او طائفي ، اوبصراع تسيطر عليه السياسة فتحمل المذهب على أكتافها لتحقن فيه جسد الامة مستبدلة الوحدة حول العروبية الى التمحور حول المذهب ما لا نقبله ولا نرتضيه أبدا.
#بكر_أبوبكر
من مقالنا:السعودية ودم الحسين وكنعان!

الشعبية:المقاومة وسلاح القاومة يجب أن يقدم لها كافة أشكال الدعم، و سلاح السلطة سيبقى له إحترامه وله تقديره

نشر بتاريخ: 2017-11-13

فلسطين-القدس-نقطة: قال حسن منصور، عضو مركزية الجبهة الشعبية على قناة حماس من غزة 12/11/2017، خلال برنامج "مع الحدث" حول سلاح المقاومة في غزة:
نحن في الجبهة الشعبية نطلب من الإخوة في فتح وحماس بأن لا يتناقشوا في أمور يمكن لها أن تشكل عثرة في طريق المصالحة الفلسطينية، كما ان إستمرار طرح سلاح المقاومة في حورات المصالحة مستفز، ويمكن يمكن له أن يعكر الأجواء.
المقاومة وسلاح القاومة يجب أن يقدم لها كافة أشكال الدعم، والأصوات التي تخرج علينا تثير الغيبة والشك، والعشب الفلسطيني وكافة الفصائل الفلسطينية لن تقبل بأي شكل من الأشكال أن يتم نزع سلاح المقاومة.
الأصوات التي تخرج علينا التي تمس سلاح القاومة هي أصوات شاذة وعليها أن تتوقف وأن تلتزم بالإجماع الفلسطيني وهي بالتالي لا تعبر إلا عن نفسها.
سلاح السلطة سيبقى له إحترامه وله تقديره في فرض القانون وحماية المواطن الفلسطيني وسلاح المقاومة سيبقى موجه إلى صدر الإحتلال.

Developed by