Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

تسخيف العروبة!

 في ظل تسخيف مفهوم العروبة المقصود لدى أعداء الأمة تُرفع شعارات دعم "المحرومين"، ودم الحسين، أودعم أهل السنة، أو دعم الشيعة المحرمين بالعالم، أو شعارات الفينيقية والفرعونية والكنعانية المنفصلة عن الجذور العربية، وترفع كثير أطراف كالعادة علم فلسطين في ظل صراعات الاقليم، ونحن بمنأى كفلسطينيين عن تحويل الصراع المرتبط بوجودنا في ركب الامة الى صراع مذهبي او طائفي ، اوبصراع تسيطر عليه السياسة فتحمل المذهب على أكتافها لتحقن فيه جسد الامة مستبدلة الوحدة حول العروبية الى التمحور حول المذهب ما لا نقبله ولا نرتضيه أبدا.
#بكر_أبوبكر
من مقالنا:السعودية ودم الحسين وكنعان!

الأردن:اطلاق المرحلة الثانية من المشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية

نشر بتاريخ: 2017-04-07
السبيل - قال رئيس جماعة عمان لحوارات المستقبل بلال حسن التل ان المرحلة الثانية من المشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية انطلقت، تحت مظلة جماعة عمان لحوارات المستقبل.

وأضاف التل في بيان صحافي، ان المرحلة الثانية ستبنى على المرحلة الأولى من المشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية التي توجت بصدور قانون حماية اللغة العربية رقم ( 35 ) لسنة 2015 الذي تابعت اللجنة العليا للمشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية مراحل صدوره مع ثلاث حكومات متعاقبة، بعد أن وضع الفريق القانوني الذي شكله المشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية مسودة القانون.

كما قامت اللجنة العليا للمشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية بالرد على الملاحظات التي وضعتها بعض الوزارات المعنية على مشروع القانون وأرسلها رئيس الوزراء في حينه إلى اللجنة العليا للمشروع الوطني التي ردت على ملاحظات الوزارات وقد تم الأخذ بردود اللجنة.

وقال التل ان قانون حماية اللغة العربية لم يكن الإنجاز الوحيد للمرحلة الأولى من مراحل المشروع الوطني للدفاع عن اللغة العربية، فهناك العديد من الإنجازات التي سيتم البناء عليها لتعزيز مكانة اللغة العربية، حيث وضع فريق الدفاع عن اللغة العربية في جماعة عمان لحوارات المستقبل خطة عمل متكاملة تشتمل على إصدار تقارير دورية حول أوضاع اللغة العربية في مختلف المجالات، ومدى كفاية جهود المؤسسات ذات العلاقة في تطبيق قانون حماية اللغة، وبحث كفاءة المناهج الدراسية في تعليم اللغة العربية.

كما ستتم متابعة عملية الإلتزام بقانون الدفاع عن اللغة العربية، بالإضافة إلى متابعة أوضاع اللغة في مختلف وسائل الإعلام.

وتتضمن الخطة أيضاً تنظيم نشاطات تثقيفية حول اللغة العربية والأدب العربي، والتعاون مع وسائل الإعلام المقروء والمرئي والمسموع لنشر الوعي حول اللغة العربية ومناقشة الممارسات التي تسيء للغة العربية وجعلها موضع نقاش عام.
Developed by